ضريبة القيمة المضافة هي ضريبة غير مباشرة تُفرض على جميع السلع والخدمات التي يتم شراؤها وبيعها من قبل المنشآت، مع بعض الاستثناءات. وتُطبق ضريبة القيمة المضافة في أكثر من 160 دولة حول العالم، حيث تُعد مصدر دخل أساسي يساهم في تعزيز ميزانيات الدول.

صدقت المملكة العربية السعودية على الاتفاقية الموحدة لضريبة القيمة المضافة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بموجب المرسوم الملكي الكريم رقم (م/51) وتاريخ 3/5/1438 هـ واستنادًا إلى الأحكام الواردة في الاتفاقية فقد أصدرت المملكة العربية السعودية نظام ضريبة القيمة المضافة بموجب المرسوم الملكي الكريم رقم (م/113) وتاريخ 2/11/1438 هـ  وكذلك اللائحة التنفيذية لنظام ضريبة القيمة المضافة بموجب قرار مجلس إدارة الهيئة العامة للزكاة والدخل رقم (3839) وتاريخ 14/12/1438 هـ

يبدأ تطبيق الزيادة في معدل ضريبة القيمة المضافة إلى 15 % بداية من تاريخ 1 يوليو 2020م.

تطبق ضريبة القيمة المضافة المعدلة 15 % على كافة توريدات السلع و/أو الخدمات الخاضعة للضريبة والسلع المستوردة إلى المملكة والخاضعة حالياً للنسبة 5 %.

تطبق ضريبة القيمة المضافة في الجمارك وفقًا للنسبة السارية في تاريخ وصول الإرسالية، فإذا تم وصول الاإسالية بعد 1 يوليو 2020 تطبق النسبة 15%.

إذا كان تاريخ إنشاء البيان قبل تاريخ 1 يوليو 2020 ووصول الارسالية قبل 1 يوليو2020 وتأخر فسح الارسالية لأسباب خارجة عن إرادة المستورد ( أسباب تقنية أو تأخر جهة حكومية ) يتم دراسة كل حالة على حدة من قبل الجمارك وتقرير ما يلزم بشأنها في حال ثبوت عدم مسؤولية المستورد عن تأخير الفسح